محاولة اغتيال كانت ستسهدف المفتي قباني خلال صلاة الفطر أمس

 
 
كشفت مصادر امنية لبنانية لصحيفة "الأنباء" الكويتية ان معلومات وردت لمديرية المخابرات في الجيش اللبناني تؤكد احتمال استهداف مفتي الجمهورية الشيخ محمد رشيد قباني بعملية تفجير انتحاري داخل مسجد محمد الأمين، اثناء صلاة عيد الفطر أمس

ولفتت المصادر الى ان المعلومات التي توافرت اشارت الى ان التفجير المحتمل سيتم من خلال حزام ناسف، يحمله المندسين بين المصلين

واستدراكا للأمر، تم عزل الطريق الممتد من منزل المفتي قباني في منطقة تلة الخياط، الى ساحة الشهداء، حيث مسجد محمد الأمين. ما اضطر المشاركين من وزراء ونواب وسفراء الى الترجل من سياراتهم في ساحة رياض الصلح والمتابعة الى المسجد الذي احيط بالدبابات وناقلات الجند التابعة للجيش والأمن الداخلي سيرا على الاقدام