بدء ضخ الغاز المصري في دير عمار

بدأ ضخ الغاز المصري إلى معمل دير عمار في لبنان بعد استكمال الإجراءات التقنية اللازمة واجراء المحادثات المالية لتمريره عبر سوريا والأردن.
وتوقعت مصادر مطلعة في وزارة الطاقة لصحيفة "اللواء" وصول خبراء من شركة "سيمنز" السبت، بناء على طلب مؤسسة كهرباء لبنان للاطلاع على كيفية تشغيل المجموعات الحرارية في دير عمار وإبداء الملاحظات المناسبة في هذا الشأن·




واشارت الصحيفة الى ان الفنيين في المعمل بدأوا بتشغيل احدى الوحدات على الغاز المصري، على أن يتم تشغيل الوحدة الثانية في نهاية الشهر الجاري اذا سارت الامور الفنية والتقنية كما هو مخطط لها·

وذكرت المصادر أن الكميات المرسلة من الغاز المصري ستؤدي الى تخفيف العجز عن ميزانية مؤسسة كهرباء لبنان، لكنها لن تؤدي الى تقليص برنامج التقنين غير المرتبط بهذه العملية.

واعتبرت هذه المصادر أن "استجرار كميات من الغاز المصري يخفف العجز عن قطاع الكهرباء بنسبة معقولة، لكنه لن يحل الأزمة التي تتعرّض لها المؤسسة طالما أن سعر برميل النفط وصل اليوم الى 72 دولاراً في الاسواق العالمية".

أما بالنسبة الى التقنين الكهربائي، فقد ذكرت هذه المصادر "أن المؤسسة عمدت الى زيادة ساعات التغذية بعد تراجع الاستهلاك من 2300 إلى ما دون الـ 2000 ميغاواط"، مؤكدة "أن التغذية بالتيار باتت تفوق الـ 14 ساعة يومياً".