//Put this in the section

دمشق غير معنية بتشكيل الحكومة اللبنانية

 
 
نقل وزير سابق زار دمشق أخيراً، بحسب صحيفة "الحياة"، عن مسؤولين سوريين قولهم إن دمشق غير معنية بما يجري تداوله في بيروت حول تشكيل الحكومة اللبنانية، وأن كل ما حصل منذ انتهاء الانتخابات النيابية في 7 حزيران الماضي هو أنه بعدما تأكد أن النائب سعد الحريري سيكلف تشكيل الحكومة الجديدة، سئلت سوريا عن موقفها منه في حال توليه رئاسة هذه الحكومة، فكان الجواب أن سوريا تعتبر أن أي اتفاق مع اسرائيل أو مفاوضات مباشرة معها من قبل لبنان يمس بأمن سوريا الوطني وأن سلاح حزب الله هو جزء من الصراع مع إسرائيل لا تقبل بالتعرض له أو المس به حتى الانتهاء من الصراع مع العدو الإسرائيلي

ولفت الوزير إلى أن المسؤولين السوريين أكدوا أن ما بلغهم عن موقف الحريري كان مطمئناً، لجهة أن سلاح حزب الله لن يكون موضع نقاش وأن الحزب يمكنه أن يكتب ما يريد في البيان الوزاري في ما يخص هذا البند وأن لبنان لا يمكنه أن يجري أي مفاوضات مع العدو الاسرائيلي في معزل عن محيطه العربي

وأضاف المسؤولون السوريون أن أي كلام آخر عن دور لسوريا في تشكيل الحكومة اللبنانية ليس دقيقاً مع رغبتها في أن تتم ولادة حكومة وحدة وطنية في أقرب فرصة ممكنة.
وألمح المسؤولون السوريون إلى أن كلاماً ما قد وصل إلى دمشق منسوب إلى الرئيس المكلف سعد الحريري مفاده أن أزمة تشكيل الحكومة في لبنان هي مسألة عض أصابع بينه وبين السوريين، مشيرين إلى أنه إذا صح مثل هذا الكلام يكون الحريري قد أضاع بوصلة التشكيل لأن مشكلته ليست في دمشق وأن سوريا غير معنية بتفاصيل المناورات الجارية بين الرئيس المكلف والقوى السياسية اللبنانية لتشكيل الحكومة