//Put this in the section

مذيعة سويدية تطرح “ثدييها” للبيع لصالح أعمال الخير

أعلنت مذيعة تلفزيونية شهيرة في السويد عن طرح "ثديين" صناعيين كانت تستخدمهما لتكبير صدرها، للبيع، والتبرع بسعرهما، إضافة إلى عائد بعض مقتنياتها الشخصية الأخرى، إلى الأعمال الخيرية




وذكرت المذيعة كارولينا جينينغ، البالغة من العمر 30 عاماً، على مدونتها الإلكترونية، إنها قررت بيع "ممتلكاتها الخاصة" مقابل 1000 كرونه سويدية لكل ثدي، أي ما يعادل 137 دولار، لأفضل شخص يكتب لها سطور قليلة عن الطبيعة الحقيقة للجمال

وبعد أن أثار العرض اهتمام العديد من رواد موقع المذيعة المعروفة، تراجعت جنينغ عن العرض، وقالت إن صديقها ماتياس تروتزيغ قرر شرائهما لأنه لا يرغب في أن يكون بمقدور أحد غيره الوصول إلى صدري

ولكن المذيعة، التي سبق لها المشاركة في برنامج "الأخ الأكبر"، الذي يحظى بجماهيرية كبيرة عالمياً، قالت إنها ستقوم ببيع مقتنيات شخصية أخرى، من بينها حقائب وأحذية من ماركات عالمية، مشيرة إلى أن عائد بيع هذه المقتنيات ستوجه للمساعدات التنموية المختلفة

وهذه المرة الأولى التي تكشف فيها جينينع عن بيع ثدييها المصنوعين من مادة "السليكون"، بعد مرور أكثر من عامين على العملية الجراحية التي خضعت لها لإزالتهما، حيث قالت آنذاك: "الجميع يتحدث عنهما، وهذا يشعرني بأنهما يخفيان حقيقتي"، وفقاً لما نقل موقع The local السويدي

ونشرت وسائل الإعلام السويدية صوراً لجينينع، بعد قليل من الجراحة، وقد قل مقاس حمالة صدرها من قياس Double-D إلى قياس C-cup، وكانت تمسك بثدييها الصناعيين الملطخين بالدماء، في كلتا يديها