أوباما يمدد العقوبات على سوريين متهمين بالتدخل في لبنان





أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الاميركي باراك أوباما مدد العقوبات المفروضة على شخصيات سورية أو قريبة من سوريا متهمة بالتدخل أو العنف في لبنان, على رغم مؤشرات إيجابية صادرة عن دمشق

وقال أوباما في وثيقة رسمية أصدرها البيت الأبيض: خلال الأشهر الستة الأخيرة استخدمت الولايات المتحدة الحوار مع الحكومة السورية للرد على هواجسهم وتحديد المصالح المشتركة بما فيها دعم السيادة اللبنانية، مضيفاً: على رغم التطورات الإيجابية خلال السنة المنصرمة, كإقامة علاقات دبلوماسية وتبادل السفراء بين لبنان وسوريا, تستمر تحركات بعض الأفراد في المساهمة في عدم الاستقرار السياسي والاقتصادي في لبنان والمنطقة, وتشكل تهديداً مستمراً واستثنائياً للأمن القومي والسياسة الخارجية للولايات المتحدة 

وقرر أوباما تمديد العقوبات التي فرضها في الأول من آب 2007 سلفه جورج بوش, لمدة سنة