//Put this in the section

شهادة جامعية في عيدها التسعين

حصلت امرأة على شهادة فخرية من جامعة سياتل باسيفيك في عام 2009، بعدما كان قد خاب أملها في تحقيق حلمها بالحصول على شهادة جامعية في عام 1942.
ونقلت صحيفة سياتل تايمز عن رئيس الجامعة فيليب إيتون قوله إن منح كيميكو ناغاوكا موكاي شهادة فخرية في عيد ميلادها التسعين كان طريقة للاعتراف بقدرتها على مواجهة كل الصعاب والمحن في حياتها.
ووجهت عائلة موكاي رسالة إلكترونية جاء فيها «نحن فخورون لأنها انتسبت إلى جامعة سياتل باسيفيك وتمكنت من تخطي ظروف الاعتقال المؤلمة لتعيش حياة مليئة بالنجاح».
يشار إلى ان موكاي كانت في الجامعة في عام 1942 يوم كانت تحمل اسم «معهد سياتل باسيفيك»، لكن آمالها في الحصول على شهادة تبددت يوم اعتقلت مع عدد من الأميركيين من أصل ياباني إثر الهجوم الياباني على الولايات المتحدة في بيرل هاربور في هاواي.