//Put this in the section

هدية شافيز لأوباما انعشت مبيعات «شرايين أميركا اللاتينية»


قد يكون الفائز الوحيد من قمة الأميركتين في ترينداد هو كتاب قديم يتناول استغلال شعوب أميركا اللاتينية عبر التاريخ، أهداه الرئيس الفنزويلي، هوغو شافيز، إلى نظيره الأميركي، باراك أوباما الجمعة.
وكان شافيز، الذي عرف بعداوته الشديدة للإدارة الأميركية، وذهب إلى وصف الرئيس الأميركي السابق، جورج بوش، بالشيطان، قد اقترب من أوباما، أثناء القمة، وأهداه كتاب «الشرايين المفتوحة لأميركا اللاتينية: خمسة قرون من نهب قارة»، الأمر الذي جعل قارة غنية بالإمكانات تتحول إلى قارة فقيرة.
وخلال ساعات قليلة، قفز الكتاب إلى قائمة أعلى المبيعات في موقع أمازون.كوم، لتحتل النسخة الإنكليزية منه المرتبة 14 في قائمة أفضل المبيعات من رقم 60280.
يحكي الكاتب المعروف أدواردو جاليانو، من أورغواي، في كتابه الذي صدر منذ أكثر من ثلاثة عقود، حكاية النهب المنظم للقارة على امتداد خمسة قرون.
وتربع الكتاب على لائحة Movers and Shakers في الموقع، وارتفعت شهرته بنسبة 466378%.
ورد أوباما مازحا على الهدية، قائلا إنه اعتقد أن الكتاب واحد من كتب الرئيس الفنزويلي، مضيفا «كنت سأرد بإهدائه أحد كتبي كذلك».