القاهرة تحتج رسميا على التصريحات الايرانية حول خلية حزب الله

استدعت الخارجية المصرية رئيس مكتب رعاية المصالح الايرانية في القاهرة حسين رجبي لابلاغه احتجاج مصر رسميًا على التصريحات الايرانية الاخيرة على خلفية الكشف عن خلية لحزب الله أخيرًا في مصر.




واكد مساعد وزير الخارجية المصري للشؤون الاسيوية السفير محمد الزرقاني في تصريح: "واجهت المسؤول الايراني بملف متكامل من التصريحات لرئيس البرلمان الايراني علي لاريجاني ووزير الخارجية منوشهر متكي والمتحدث باسم الخارجية الايرانية وما تنشره وسائل الاعلام الايرانية ضد مصر".

وتابع: "أعربت للدبلوماسي الايراني عن احتجاج مصر ورفضها الكامل لمثل هذه التصريحات التي تعد بمثابة تدخل سافر في الشؤون الداخلية لمصر ورفضها هذا التدخل في شأن لا يعني في الاساس الجانب الايراني".

وأكد أن مصر لا تقبل تصريحات وزير خارجية ايران التي "ادعى فيها أن التهم المنسوبة للمقاومة اللبنانية وقائدها أصبحت بالية وقديمة، وأن مع اقتراب الانتخابات البرلمانية في لبنان فإن بعض الأيادي الخفية تريد تأزيم هذه الانتخابات"، واصفًا إياها بأنها "مغلوطة وغير مقبولة على الاطلاق لدى الجانب المصري حكومة وشعبًا"، ومحذرًا من أن مصر لا يمكن أن تقف صامتة أو مكتوفة الأيدي أمام مثل هذه المواقف".