أرسلان يسحب بركات من حاصبيا

أعلن رئيس الحزب "الديموقراطي اللبناني" الوزير طلال أرسلان "سحب ترشيح أمين عام الحزب وليد بركات عن المقعد السني في دائرة حاصبيا ومرجعيون لصالح لائحة "التنمية والتحرير".
واشار خلال مؤتمر صحافي مشترك عقده في منزله في حاصبيا امس، بمشاركة النائبين علي حسن خليل وقاسم هاشم ووفد من "حزب الله" أمس، الى "تحالف المعارضة العريض والأسس التي تم الإتفاق عليها بين رئيس مجلس النواب نبيه بري والأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله ومع اركان المعارضة، ونحن نعتز بأن نكون جزءاً منها وبالتالي لم يكن يوماً هدفنا مقعداً نيابياً، لذلك إعتبرنا اننا سنخوض الإنتخابات تحت شعار وحدة المعارضة روحاً وقولاً".
بدوره، لفت خليل إلى "أننا نخوض هذا الإستحقاق الإنتخابي بشكل مشترك من أجل الخروج من أزمات البلد، ولننتصر للبنان القوي والمقاوم والعروبة والمنتمي الى محيطه"، مشيداً بـ"التعايش بين الطوائف مسلمين ومسيحيين في منطقة حاصبيا ومرجعيون التي تشكل نموذجاً للبنان ويجب المحافظة عليه".
وقال هاشم: "ما يجمعنا مع الأمير طلال الكثير والخط الوطني العربي المقاوم الذي نمثله في مواجهة مشاريع الإستهداف حيث لا تزال منطقة حاصبيا ومرجعيون تعاني من إستهداف العدو الإسرائيلي بإحتلاله لمزارع شبعا وتلال كفرشوبا، وكلنا نمثل بعضنا في توجهاتنا وتطلعاتنا ونمثل تطلعات وأحلام أهلنا في هذه المنطقة التي تدفع الضريبة عن كل الوطن، وعلى هذا الأساس، نحن نخوض الإنتخابات النيابية".