//Put this in the section //Vbout Automation

الرئيس سليمان: الامن هو ملك للناس وحق لهم تماماً كالرغيف

شدد رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان على أن "الامن هو ملك للناس وحق لهم تماماً كالرغيف"، داعياً "الاجهزة الامنية الى الحفاظ على هذا الحق وتوفيره مهما كانت الصعوبات والعراقيل التي تواجههم أثناء القيام بواجباتهم". كلام سليمان جاء بعدما أبلغ إليه وزير الداخلية والبلديات زياد بارود، فجر اليوم، خبر تحرير الفتى المخطوف أمين الخنسا، بحيث اثنى رئيس الجمهورية على هذه الخطوة، منوها بجهود الاجهزة الامنية. واتصل سليمان بالمدير العام لقوى الامن الداخلي اللواء أشرف ريفي ورئيس الشرطة القضائية العميد انور يحيى وهنأهما على "الجهود التي بذلت وأدت الى تحرير الفتى المخطوف"، مشددا على أن "الامن هو ملك المواطنين وحقهم تماما كالرغيف". وطلب الى المسؤولين الامنيين "السهر على تأمين هذا الحق البديهي والاساسي للناس وهو واجب على القوى الامنية عليها القيام به مهما واجهتها صعوبات وعراقيل". واستقبل سليمان الرئيس نجيب ميقاتي وعرض معه الأوضاع الراهنة. وكان رئيس الجمهورية تشاور في التطورات السياسية مع وزير الدولة وائل ابو فاعور، وبحث مع وزير المال محمد شطح في آخر ما توصل اليه في شأن إنجاز مشروع قانون الموازنة العامة للعام 2009. وزار بعبدا مودعا سفير السودان جمال محمد ابراهيم وقد منحه رئيس الجمهورية وسام الارز الوطني من رتبة ضابط اكبر تقديرا لجهوده ودوره في تعزيز العلاقات اللبنانية- السودانية. وتسلم الرئيس سليمان من سفير إسبانيا خوان كارلوس غافو دعوة رسمية من الملك خوان كارلوس ل"زيارة دولة" لاسبانيا. وظهراً، استقبل رئيس الجمهورية وفدا مشتركا ضم الدكتور فوزي عضيمي مع مجلس أمناء وعمداء كليات الجامعة اللبنانية -الالمانية، والسيد الياس أسود مع أعضاء الجمعية اللبنانية -الالمانية لرجال الاعمال