ريهانا “ضحية متعاونة”


نفى المدعي العام في مقاطعة لوس انجلس الأميركية كل ما يتردد عن كون المغنية الأميركية ريهانا قد توقفت عن التعاون في قضية إعتداء المغني الأميركي كريس براون عليها بالضرب.
وقال المتحدث باسم مكتب الإدعاء ساندي غيبونز لموقع "يو إس ماغازين" "نحن نتعامل مع محامي (ريهانا) الذي يقول إنها ضحية متعاونة".
يشار إلى ان موقع "فوكس نيوز" الأميركي سبق وافاد بأن ريهانا تريد أن تنتهي من "كل المسألة" وهي لا تساعد مكتب الادعاء العام في تحضير قضيته ضد براون لإقدامه على الاعتداء عليها بالضرب في الثامن من شباط/فبراير الماضي قبل ساعات من مشاركتهما في حفل توزيع جوائز غرامي.
لكن دونالد إيترا محامي ريهانا قال إنها "ستقوم بكل ما يتطلبه القانون.. ولا شيء تغير".
يشار إلى ان براون سيمثل أمام المحكمة للإدلاء بشهادته بتهمية الاعتداء على صديقته ريهانا وتهديدها في السادس من نيسان/أبريل المقبل.