قاطيشا أطلق ماكينة القوات الانتخابية في عكار

اعلنت "القوات اللبنانية"، اطلاق ماكينتها الانتخابية في عكار، خلال لقاء لاعضاء الماكينة في مطعم خان الصيغ – منيارة.

واشار مسؤول لجنةالاعلام والاعلان في مصلحة الانتخابات في عكار ايلي الورد، في كلمته، الى انها "المرة الاولى التي يخوض فيها الحزب الانتخابات في عكار من اجل احد المقاعد النيابية، اما السؤال بأي مرشح، فذلك ينتظر الدخان الابيض من معراب، لكن الشبهات تحوم وترفرف حول ضابط سابق في المؤسسة العسكرية، وها هو اليوم يطلق الماكينة الانتخابية للقوات اللبنانية في عكار، وهو العميد الركن وهبة قاطيشا".




وقال منسق القوات في عكار العميد وهبة قاطيشا: "نجتمع اليوم لاطلاق الماكينة الانتخابية للقوات اللبنانية في عكار، انها حدث مهم بالنسبة لنا لانها المرة الاولى التي يدخل فيها الحزب بشكل رسمي وانتخابي الى منطقة عكار، انها المرة الاولى التي نخوض فيها الانتخابات في عكار كدائرة انتخابية، ونخوضها باهتمام وتركيز، وفي معترك سياسي بين خطين لا يلتقيان. ان ماكينتنا الانتخابية هي نتيجة جهد كبير، بذله الرفاق المسؤولين في دائرة الانتخابات في المنطقة، في العديد من البلدات والقرى، وستكون هذه الماكينة على قدر السؤولية، بالتنسيق مع حلفائنا في قوى الرابع عشر من آذار".

وذكر قاطيشا الى ان توجيهات الدكتور سمير جعجع، "تركز على خوض الانتخابات دون اي خطأ، من قبل القواتيين او المسؤولين السياسيين في المنطقة، وبالتالي فانه من غير المسموح ارتكاب اي اخطاء، مع التاكيد على احترامنا للقوانين والتي تشكل اعادة بناء الدولة على اسس قانونية هدفا اساسيا لنا، والتاكيد على قوى الحزب النظامي".

واكد قاطيشا على "اننا نخوض الانتخابات من اجل اعادة بناء وطن انهكته حروب الاخرين على ارضه، ونحن في مرحلة استعادة قراره الحر، والقرار الحر يؤدي حتما الى الاستقرار السياسي وهذا الاستقرار السياسي سيؤدي الى ازدهار اقتصادي، وهو ما ينعكس بالتاكيد على منطقة عكار التي ننتمي اليها جميعا، نخوض الانتخابات من اجل عكار المحرومة، والمؤسف ان الذين سبقونا برروا هذا الحرمان، بانها بعيدة عن وسط الوطن، نحن نقول وان كانت عكار تقع على الحدود الجغرافية للوطن فانها في قلب الوطن الحقيقي، في الجيش الذي يدافع عن الوطن في وجه العدو الاسرائيلي وفي مواجهة الارهاب، وعكار هي منبع الشهادة من اجل لبنان. وهي التي قدمت اكثر من مائة شهيد في نهر البارد، دفاعا عن امن الوطن. هي قلب الوطن في قوى الامن الداخلي، هي قلب الوطن الجمالي لانها اجمل بقعة من بقاع لبنان".

وتوجه قاطيشا الى جميع العكاريين بنداء للالتفاف حول البرنامج الذي سيطلقه الحزب في الانتخابات النيابية المقبلة، الذي "سينبثق عن لائحة الرابع عشر من آذار. ونحن نخوض الانتخابات تحت ثلاثة عناوين، وهي، السلاح للشرعية وليس للاحزاب، الامن للدولة وليس للدويلات والمربعات الامنية، وقرار السلم والحرب يجب ان يكون بيد الدولة فقط، حيث انه لا يوجد دولة في العالم يكون قرار السلم والحرب فيها خاضعا لفئة معينة مهما علا شانها. هذه العناوين ستكون محور سياستنا وحملتنا الانتخابية".

وتوجه قاطيشا الى العكارين لدعم المرشح الذي سيعلن عنه من مجمع البيال يوم السبت المقبل.